اعرف نفسك

التعاسة كنز لا يفنى: للمشاعر السلبية أثر إيجابي كذلك

الصورة: Junru Bian / EyeEm

هل فكرت قبل ذلك في أن للحزن فائدة؟ هل فكرت أن الشعور بالغضب أو القلق أو العار مفيد لصحتك النفسية؟ ربما تظن أن هذا كلام عارٍ عن الصحة، لكن مقالًا على موقع «سايكولوجي توداي» يتطرق إلى الأثر الإيجابي للمشاعر السلبية، ويثبت أنها تُسهم في دعم قدرة الإنسان على التعايش والبقاء على قيد الحياة.

طفل إفريقي ينظر بغضب
الصورة: Pixabay

يطرح كاتب المقال أمثلة تدعم كلامه، فيقول إن الغضب وإن كان شعورًا سلبيًّا فهو مهم، لأنه يتيح للإنسان التعبير عن القوة والسيطرة، كما يثير الاستياء من قلة التقدير، ويؤدي في النهاية إلى الحصول على التقدير المفقود، بالإضافة إلى أنه يؤدي إلى نتائج إيجابية عند التعبير عنه بصورة جماعية عن طريق الحركات السياسية المطالبة بالحريات والمساواة على مدى التاريخ.

يحفزنا الملل للبحث عن أمور أكثر إثارة، ويدفعنا الحزن لأن نكون عقلانيين بشكل أكبر.

يعمل الخجل الذي يرافق الشعور بالعار تجاه أمر محدد، بحسب المقال، كمنبه لنا حتى لا نقع في ذات الخطأ مرة أخرى، فمشاعر العار والخجل أو الشعور بالذنب جميعها تجعل منَّا أشخاصًا أخلاقيين، وتدفعنا لأن نتعلم من التجارب التي نمر بها.

يتطرق المقال إلى الخوف والقلق، اللذين يعملان كمنبه قبل وقوع الخطر، ويُسهمان في إنقاذنا منه قبل وقوعه، فيزيد التركيز وترتفع ضربات القلب، كما ترتفع حدة حواس الجسم وكل ما يتعلق بأمنك الشخصي كإنسان، بينما يتلاشى كل ما لا علاقة له بالشعور بالأمن خلال القلق والخوف.

قد يهمك أيضًا: لماذا نزداد قلقًا يومًا بعد يوم؟

أما الملل فيحفزنا للبحث عن أمور أكثر إثارة، ويدفعنا الحزن لأن نكون عقلانيين بشكل أكبر، كما يقلل من النسيان ويحدد أفكارنا.

 

الكوميديان الأمريكي «لويس سي كيه» يتحدث عن فوائد الحزن

المشاعر السلبية تجربة مهمة لنمو شخصياتنا، وهي ما يجعلنا بشرًا.

القبول بالمشاعر السلبية يقلل فرص شعورنا بالاكتئاب، ويُعد إشارة للآخرين بأننا نحتاج إلى مساعدة.

جميع المشاعر التي نسميها «سلبية» لها أهمية كبيرة وأثر بالغ لو تمكنَّا من السيطرة عليها، إذ تنقذنا من أنفسنا، وتعمل كإشارات تحثنا على أن نغير ما نفعله. المشاعر السلبية ضرورية حتى نشعر بالسعادة، وأي محاولة للابتعاد عنها هي محاولة لتعطيل نمونا، وفصلنا عن تجارب إنسانية حقيقية يجب أن نعيشها.

لا أحد منا يبحث عن الأسى، إلا أنه تجربة مهمة في نمو شخصياتنا، ولا يمكن أن تتوفر إلا في ظروف صعبة مثل فقدان شخص قريب، هذه المشاعر هي ما يجعلنا بشرًا.

, , , ,